عصير لتقوية العظام وتنشيط الجسم يمكنك تحضيره من هذه الاغذية الطبيعية

العظام هي أقوى الأنسجة الموجودة في الجسم، لكنك ستكون مندهشًا إذا عرفت أنها مكونة أساسًا من عنصرين وهما الكولاجين (البروتين) والكالسيوم (المعدني). العظام توفر الدعم لمعظم الأجزاء في الجسم، بما فيها حماية الأعضاء الداخلية ودعم عمل العضلات. العظام الصحية هي أيضًا مهمةٌ للوقوف بشكلٍ جيد ولتحسين مظهرك ولكي تبقى بحالة الشباب لسنواتٍ عديدة.

إضافةً للعظام القوية، يتطلب جسمك أيضًا للطاقة الوافرة للبقاء بصحة جيدة ونشطة. وبدون طاقة كافية، قد يصبح صعبًا عليك أن تنجز المهام البسيطة. وسوف تشعر بالضعف وأنك متعبٌ معظم الوقت.

عصير لتقوية العظام وتنشيط الجسم

عصير لتقوية العظام وتنشيط الجسم

إذا أردت تقوية عظامك وتنشيط جسمك، فإنه لم يفت الأوان بعد. فبغض النظر عن العمر، يمكن ضبط نظامك الغذائي ونمط حياتك لتساعد جسمك على بناء عظام قوية وحمايتها جيدًا.

يمكن اتباع نظامٍ غذائيٍ جيدٍ يتضمن العديد من المواد المغذية الرئيسية مثل الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والفيتامينات D وK، والبيتا كاروتين والبروتين لبناء عظام قوية، وتعزيز التحمل ولكي تساعدك على التعافي بشكل أسرع أو لتشعر بالراحة بعد يوم متعبٍ ومضني. وجنبًا إلى جنب مع اتباع نظام غذائي متوازن، ممارسة الرياضة بانتظام على نفس القدر من الأهمية.

لتحصل على كل المواد الغذائية الضرورية لعظام قوية والكثير من الطاقة لتتحمل الضغوط طوال اليوم، يمكنك بعد أن تستيقظ صباحًا أن تشرب كوبًا من هذا العصير الصحي.

المكونات الرئيسية

  1. نصف كأس من السبانخ.
  2. نصف كأس من عصير البرتقال المدعم بفيتامين D.
  3. خيارة (مفرومة).
  4. تفاحة خضراء (مقطعة إلى قطع صغيرة).
  5. قطعةٌ من جذر الزنجبيل (مقشرة).

وفيما يلي الفوائد المحددة التي توفرها هذه المكونات لعظامك

1 – السبانخ

السبانخ هو من الخضار التي لا غنى عنها لتعزيز صحة العظام. كما أن السبانخ هو مصدر غني لفيتامين K، فكوب واحد فقط من السبانخ يوفر 181% من الكمية اليومية المطلوبة من فيتامين K. الذي يساعد في منع تأكل الخلايا، وبذلك فهو يحمي خلايا العظام من التخريب. إضافة لذلك يحتوي السبانخ على المواد الغذائية الضرورية والمعادن مثل الكالسيوم والمغنيسيوم، المهمة لصحة العظام.

2 – عصير البرتقال المدعم بفيتامين D

عصير الحمضيات هذا يحتوي على كميةٍ مرتفعة في فيتامين D، وهو عنصر غذائي أساسي للعظام والعضلات. فيتامين D يساعد على الامتصاص الجيد للكالسيوم، وهو مهم جدً لتقوية العظام. نقص فيتامين D يمكن أن يتسبب في ليونة العظام ورقتها وهشاشتها. هذا يمكن أن يسبب الإصابة بمرض الكساح عند الأطفال وإلى هشاشة العظام عند البالغين.

تفيد دراسة نشرت عام 2003 في مجلة التغذية السريرية الأمريكية أن إضافة فيتامين D في عصير البرتقال يساهم في رفع مستويات فيتامين D في الجسم، مما يساهم في مع تلين العظام وهشاشتها لدى البالغين.

3 – الخيار

يوصف الخيار كمصدر غني بالفيتامينات A، B وC والمعادن مثل الكالسيوم، والمغنيسيوم، والفوسفور، والبوتاسيوم. هذه المعادن جميعًا لا تعمل فقط على تقوية جسمك ولكنها أيضًا تساهم في زيادة قوة العظام. كما أن الكربوهيدرات وفيتامين B في الخيار يساعد في تحويل الطعام إلى الجلوكوز، والذي يوفر الطاقة للجسم.

الخيار قلوي للغاية طبيعيًا ويساعد على تعديل مستويات الحموضة في جسمك. كما أنه يحتوي على السيليكا التي تساعد على تنمية الأنسجة الضامة. عندما تستهلك عصير البرتقال الذي يحتوي على فيتامين C جنبًا إلى جنب مع الخيار يمكن أن تساعد في خفض المستويات المرتفعة لحمض اليوريك وبالتالي فإنك تمنع أو تخفف النقرس أو ألم التهاب المفاصل.

4 – التفاح الأخضر

التفاح الأخضر هو مصدرٌ ممتاز للمواد الضرورية التي تساهم في دعم صحة العظام. فالتفاح الأخضر غنيٌ بفلافونويد يسمى فلوريدزين، والذي يمكن أن يقلل من خطر هشاشة العظام عن طريق زيادة كثافة العظام. بالإضافة إلى ذلك، فإن فيتامين سي الموجود في التفاح الأخضر مهم للغاية في إنتاج الكولاجين، المهم للمحافظة على قوة العضلات والأوعية الدموية والعظام والغضاريف.

بالإضافة إلى ذلك، فإن المركبات المضادة للأكسدة والمضادة للالتهاب الموجودة في التفاح تساهم في تعزيز قوة العظام وكثافتها.

5 – الزنجبيل

ومن المعروف أيضًا دور الزنجبيل في تقوية العظام وتخفيف الآلام المفصلية. فهو غني بمركب عضوي فريدٍ معروف باسم جينجيرول، والذي له خصائص قويةٌ مضادة للالتهابات.

الجينجيرول يلعب دورًا رئيسيًا في منع المركبات المسببة للالتهاب مثل السيتوكينات، التي تأثر على العظام.

خطوات تحضير العصير

  1. قطع التفاح الأخضر إلى عدة قطعٍ صغيرةٍ وضعه في العصارة. ثم استخرج عصير التفاح الأخضر.
  2. قم بإزالة سيقان أوراق السبانخ وضعها أيضًا في العصارة. ثم استخرج عصير السبانخ.
  3. بعد ذلك، ضع قطع من الخيار في العصارة. واستخرج منها العصير.
  4. قشر قطعةً من جذر الزنجبيل. وضعها في العصارة. ثم استخرج عصير الزنجبيل.
  5. انقل العصير إلى وعاء وأضف إليه عصير البرتقال.
  6. امزج جيدًا. وإذا لزم الأمر، قم بإضافة بعض الماء للحصول على قوامٍ أفضل للعصير.
  7. صب العصير في كوب. وأضف له بعض مكعبات الثلج إذا رغبت في ذلك.
  8. اشرب هذا العصير الصحي الطازج كل يوم في الصباح.

نصائح إضافية

  • عليك دائمًا غسل الفواكه والخضروات بالماء قبل استخدامها لإزالة المبيدات والشوائب.
  • للحصول على أقصى قدر من الفوائد، استخدم الخضراوات العضوية.
  • يمكنك أن تضيف عصيرَ الليمون إلى هذا العصير للحد من الأكسدة وتحسين المغذيات الموجودة في العصير.
  • اختياريًا، قم برش ملعقة صغيرةٍ من بذور السمسم المحمصة لإضافة النكهة.
  • إذا أصبح العصير جاهزًا، اشربه فورًا لتحصل على الطعم المميز وعلى معظم الفوائد الصحية.

أضف تعليق