هل ينفع تجاهل المرأة في لفت انتباهها؟

نسمع في كثير من الأحيان أن المرأة تحتاج دائمًا إلى من يهتم بها ويسايرها في الأمور الحياتية، فكل النساء يرغبن في الارتباط برجل يقدر قيمتهن ويعمل دائمًا على تلبية مطالبهن مهما كانت صعبة المنال.

لكن التعامل مع المرأة بالطريقة التي ترغب هي بها دائمًا، قد يجعل العلاقة بينها وبين الرجل تواجه العديد من المشكلات، لذا نسمع أن كثيرًا من الرجال الذين يرغبون في لفت انتباه الحبيبة أو الشريكة غالبًا ما يستخدمون حيلة التجاهل، من أجل إرغام المرأة على التنازل نوعًا ما وترضى بالتقرب من الرجل.

هل ينفع تجاهل المرأة في لفت انتباهها؟

فهل هذه الطريقة نافعة للوصول إلى قلب المرأة؟ أم أنها تؤدي بالنهاية إلى تعقيد العلاقة؟

ما هي حيلة التجاهل؟

في كثير من الأحيان يرغب الرجل في التقرب من المرأة، سواء كانت زوجته أو حبيبته، وهذا أمر طبيعي، فلولا الانجذاب الذي يحصل بين الرجال والنساء، لما استمر نسل البشر وتمكنوا من البقاء.

في بعض الحالات ترفض المرأة التقرب من الرجل ظنًا منها أنها تستطيع الحصول على المزيد من الاهتمام، وعندما يبدي الرجل هذا الاهتمام تزداد مطالب المرأة وتصبح غير راضية عما يقدم لها.

هذا الأمر يدفع الرجال إلى استعمال حيلة التجاهل من خلال عدم الاهتمام بها والتقرب منها، والتعامل معها كأنها غير موجودة وغير مرغوب بها.

هل تجاهل المرأة يفيد في جذب اهتمامها؟

الإجابة بكل بساطة نعم، فقد تبين من خلال الإحصائيات حول هذا الموضوع، أن معظم الحالات التي يستخدم بها الرجل حيلة التجاهل وعدم الاهتمام، قد أدت في نهاية الأمر إلى تنازل المرأة وقبولها بالتقرب من الرجل سواء كان هذا الرجل زوجًا أو حبيب أو حتى مجرد شخص تعرفه.

ما هي الأسباب التي تجعل التجاهل يلفت انتباه المرأة أكثر؟

لا توجد حتى الآن أي إجابة عن هذا السؤال، فالخبراء في علم النفس والحياة الزوجية يقولون إن المرأة عندما تشعر بأنها تتعرض للتجاهل من شخص ما، فإنها تواجه العديد من الدوافع التي تدفعها إلى الانجذاب للطرف الذي يتجاهلها، ومن هذه الدوافع نذكر

الشعور بأنها غير جذابة

عندما يقوم الرجل بتجاهل المرأة، فإنه يرسل لها رسالة مفادها بأنها قد أصبحت غير جذابة، ولا تلفت الانتباه كما كانت من قبل، وهذا الشعور يدفعها إلى التقرب من الرجل لكيلا يتم تجاهلها ولكي تتجنب هذا الشعور بانعدام جاذبيتها.

خاصة إذا علمنا أن المرأة قد تكونت وتطور دماغها منذ ملايين السنين على أنها يجب أن تكون جميلة وملفتة لانتباه الأخرين. وهذا هو السبب الرئيسي الذي يجعل من تجاهل المرأة إحدى الوسائل للوصول إلى قلبها.

الشعور بعدم الاهتمام

هذا الشعور يعود بنا في الزمن إلى ملايين السنين، فقد كانت المرأة في ذلك الوقت كائن ضعيف غير قادر على تأمين متطلباته الضرورية للبقاء على قيد الحياة، فكانت تلجأ إلى الارتباط بالرجال الأقوياء من أجل تأمين متطلباتها، وقد استمر ذلك حتى وقتنا هذا.

ويمكن القول من وجهة نظر علمية أن المرأة تحتاج إلى الرجل أكثر من احتياج الرجل لها، وقد أصبح دماغها معتادًا على تلقي الاهتمام والرعاية من قبل الرجال، وفي حال قام الرجل بتجاهلها أو الابتعاد عنها فإنها ستسارع إلى العمل جاهدة على جذب الرجل والتقرب منه حتى تحظى بالاهتمام والرعاية من جديد.

الشعور بالخوف

كما هو معروف للجميع بأن المرأة أضعف من الرجل، وأن تجاهلها يولد لديها شعورًا بأنها أصبحت ضعيفة وغير قادرة على حماية نفسها بمفردها، وأنها قد تتعرض للخطر ولا يوجد رجل يدافع عنها.

هل يجب استخدام حيلة التجاهل فورًا؟

هذا السؤال مهم جدًا فجميع الرجال يتساءلون ما هي الحالة التي يجب أن أتجاهل بها المرأة لكي أفوز بقلبها؟

في الحقيقة، الإجابة عن هذا السؤال معقدة نوعًا ما، لذلك ينبغي على الرجل أن يفهم طبيعة تفكير المرأة جيدًا قبل الإقدام على هذه الخطوة، ولكن أهم شيء يجب أن يعرفه الرجل هو أنه على الرغم من أن تجاهل المرأة يمكن أن يفيد في التقرب منها أكثر، فإن عليه أن يضع العديد من الأمور الأخرى في الحسبان وهي

تجاهل المرأة ليست الوسيلة الوحيدة

بالتأكيد استخدام موضوع التجاهل هو ليس الوسيلة الوحيدة، وعلى الرجل أن يعلم أن هناك العديد من الأمور الأخرى التي يمكن استخدامها أولًا.

المرأة غالبًا ما تحب الكلام الجميل المعسول الذي يشعرها أكثر بأنها جاذبية، ولهذا على الرجل أن يحاول التقرب من المرأة أولًا من خلال كلمات رقيقة ولطيفة.

في حال عدم نجاح هذه الطريقة فإنك تستطيع التقرب منها عن طريق الإطراء وتقديم الهدايا أو الأشياء التي تحبها المرأة. فذلك يشعرها بأنك تهتم بها كثيرًا.

بعض النساء لا تنفع معهن هذه الطريقة

هذا أمر يجب أن يضعه الرجل بالحسبان فتجاهل المرأة قد لا يؤدي إلى أي نتيجة، خاصة في حال كانت المرأة قادرة على الاستغناء عن الرجل، أو كانت مستقلة بذاتها، أو أنها تتلقى الاهتمام والرعاية من رجل أخر.

إذن الآن يفترض إنك أصبحت تتقن استخدام حيلة التجاهل في سبيل الوصول لمبتغاك مع شريكتك، ولكن تذكر ليس دائمًا تنفع هذه التقنية، اعرف جيدًا متى تستخدمها.

أضف تعليق