تابعونا على

الحياة الزوجية

خلال أول لقاء تعارف .. هذه أفضل الأسئلة التي يمكنك طرحها

دائمًا لا يكون من السهل أن يمضي أول لقاء تعارف بين الشاب والفتاة كما تشتهي سفن كل منهما، بل يكون اللقاء الأول لكل طرف أشبه بالمشي على حبل مشدود حيث يسعى كل منها ليحافظ على أعلى قدر من التوازن حتى لا يفسد الأمر.

علامات التوتر والارتباك بالإضافة إلى الاحترام المتبادل ومحاولة كل طرف جذب الأخر تكون طاغية على المشهد، حيث كل من الرجل والمرأة يسعى إلى استغلال الموقف ليبدأ بصياغة شكل العلاقة التي يريد، ولكن في كثير من الأحيان التوتر والارتباك هذا يفسد اللقاء الأول وقد يجعله بلا مبالغة أسوء أمر يحصل للعلاقة.

خلال أول لقاء تعارف .. هذه أفضل الأسئلة التي يمكنك طرحها

لذلك سنتعرف هنا على أفضل الأسئلة التي يمكنك طرحها خلال أول لقاء تعارف وذلك لتتجنب النتائج الكارثية أحيانًا للتوتر والارتباك خلال هكذا لقاءات، ويكون الأمر في صالحك بعيدًا عن حالة الاستعصاء التي تحصل في كثير من الأوقات وعجز كل طرف عن بدء موضوع نقاش.

8 أسئلة تفتح باب النقاش واسعًا خلال أول لقاء تعارف

1 – ما هي وظيفة أحلامك؟

خلال أول لقاء تعارف بين أي شخصين من الطبيعي أن يُطرح السؤال المعتاد “ماذا تعمل؟” ويجيب الأخر عن وظيفته التي يشغلها ومن متى يعمل بها وما إلى ذلك، ويعود الطرف الثاني ليسأل الشخص الأول أيضًا عن عمله، قد يكون هذا هو الأسلوب التقليدي في أو لقاء بين اثنين. وقد يعتبره البعض ممل أيضًا ويؤدي باللقاء إلى الحديث عن مشاكل العمل وصعوباته والطباع السيئة للمدير والراتب المتدني وبعد العمل عن المنزل وكل هذه المشاكل، في حين إنه من المفترض أن يكون اللقاء به شيء من الرومانسية أو العاطفية أو على الأقل بعيد عن مشاكل الحياة وصعوباتها.

في حين إن السؤال عن وظيفة الأحلام قد يكون الحل لهذا الإشكال، فمن مننا لا يفضل الحديث عما يحبه ويرغب به، أضف لذلك إن هذا السؤال من المؤكد إنه سيدفع الشريك للحديث عن وظيفته الحالية إلى جانب سعيه وخططه للوصول إلى وظيفة أحلامه وطموحاته. وطبعًا هذا عدا عن إن السؤال هذا سيفتح الباب لنقاش موسع وطويل بينكما.

2 – ما أفضل شيء قرأته مؤخرًا؟

هذا السؤال يعطي المجال للطرف الأخر للحديث أيضًا عما يفضله، وبالتالي أيضًا يفتح الباب لنقاش موسع بعيدًا عن الأسئلة المملة والحيرة من جانب كل منكم فيما يريد نقاشه خلال أول لقاء تعارف بينكم. من المؤكد كرد على هذا السؤال سيتحدث الطرف الأخر عن اهتماماته والأشياء التي يستمتع بها، قد يتحدث الطرف الأخر عن رواية قرأها أو مقال على موقع ما وما إلى ذلك، ولكن احذر إن كانت الفتاة التي التقيتها لا تقرأ بتاتًا (هذا قد يكون إشارة سلبية عنها) فمن الضروري وقتها الانتقال سريعًا لموضوع أخر.

كذلك يمكنك السؤال عن أفضل ما سمعته مؤخرًا من موسيقى فهذا أيضًا من الأسئلة التي تقود لحوار رائع عن أنواع الموسيقى التي يفضلها كل منكما والفنانين المفضلين بالنسبة لكل منكم أو يمكن السؤال عن الأفلام أو الممثلين المفضلين.

اقرأ أيضًا: هل فعلًا الرجال يخفون مشاعرهم أم لا يجيدون التعبير عنها؟

3 – هل لديك أي أخوة أو أخوات؟

قد يكون من الأسئلة العامة جدًا ومن الممكن أن يسأله أي شخص لآخر، ولكن من الجيد أن تطرح هذا السؤال على الفتاة التي تلتقيها خلال أول لقاء تعارف حيث يعد من الأسئلة الممهدة للتعرف إلى وضعها العائلي عن قرب ومن المؤكد إنها لن تشعر بأي تهديد لخصوصيتها إن حاولت المعرفة أكثر عن العائلة من باب هذا السؤال.

هذا السؤال أيضًا يمكن أن يفتح الباب لنقاش موسع والخوض في الحوار أبعد من ذلك، حيث يمكّنك السؤال من الحديث عن الوالدين ومن أي مكان وما الذي يعملونه وعن الأخوة والأخوات. هذا الحديث يمنح كل منكما شعور بالقرب أكثر من الأخر ويمنح العلاقة شيء من التآلف. ولكن كن حذر بعض الشيء ولا داعي للخوض في الكثير من التفاصيل أو الرجوع بها إلى ذكريات مؤلمة من ماضي حياتها.

4 – إن أتيح لك تناول العشاء مع ثلاثة أشخاص من تختار؟

قد يكون هذا السؤال بالنسبة لك عديم الفائدة وتتسأل ما الغاية منه، ولكن يمكنك اعتباره كنوع من الاستراحة خلال أول لقاء تعارف بينكم، هذا السؤال يعطيك الفرصة لتعرف شريكتك والتي تلتقيها لأول مرة أي نوع من الأشخاص تفضل ولماذا.

على الرغم من إنه قد يبدو السؤال بالنسبة لك ولها من الكليشيهات النمطية والتي قد تحول الحديث أشبه بلقاء تلفزيوني معد مسبقًا مع أحد المشاهير، ولكن حاول بأسلوبك ألا يبدو كذلك، فمن خلال هذا السؤال تتعرف إليها أكثر وكما قلنا أنواع الناس التي تفضلها وأسباب تفضيلها لهؤلاء عن غيرهم.

5 – ما هو أفضل مكان زرته سابقًا؟

الجميع بلا استثناء يرغبون بالحديث عن أفضل رحلة قاموا بها خلال حياتهم وعن الأشخاص الذين كانوا برفقتهم والأنشطة التي استمتعوا بها وغيرها من الذكريات الرائعة بالنسبة لهم. يمكنك اللجوء لهذا السؤال والتعمق أكثر بالحديث ومن خلاله أيضًا يمكنك معرفة أنواع الرحلات التي تفضلها.

ترى هل تفضل قضاء الرحلات في الطبيعة والأماكن المفتوحة والهواء الطلق، أو تفضل قضاء رحلة في مدينة ما بين الفنادق والمطاعم والتعرف إلى الأطعمة والمأكولات من ثقافات مختلفة، أم تفضل الرحلات البحرية. من هذا السؤال أيضًا قد تتعرف إلى المكان الذي درست فيه وأصدقاء الدراسة، فليس من الضروري أن تكون أفضل رحلة قامت بها كانت مع العائلة.

6 – من هو أفضل وأقرب الأصدقاء لك؟

كنا في وقت سابق قد نشرنا مقال بعنوان 10 صفات تريدها المرأة في الرجل تعرف عليها وكان أحد هذه الصفات أن يكون الرجل اجتماعي بعيد عن الانطوائية وحب العزلة. سؤال من هذا النوع بالإضافة إلى إنه يجعلك أكثر قربًا منها ومن الدائرة الاجتماعية المحيطة بها، فهو يفتح المجال أيضًا للحديث ذكريات سابقة مع الأصدقاء وكيف يمر الوقت معهم وما الذي يعجبها في الصديق أو الصديقة المفضلة تلك.

هذا عدا عن إمكانية التعرف لاحقًا أو لقاء بعض أصدقائها، حيث كما ذكرنا في المقال الذي أشرنا إليه أن المرأة تفضل الرجل الاجتماعي الذي لديه مهارات التواصل اللازمة ليكون على تواصل جيد مع معارفها وأصدقائها.

خلال أول لقاء تعارف .. هذه أفضل الأسئلة التي يمكنك طرحها

7 – ما هي خططك للعطلة القادمة؟

ليس من الضروري أن تكون الأسئلة خلال أول لقاء تعارف بينكم تغطي مواضيع كبيرة ومهمة للطرفين، فلا بد من التنوع في الأسئلة وإضافة شيء من المرح والإيجابية للحوار بين الطرفين، ومثل هذا السؤال حتمًا سيعطي للحديث بينكم هذا الشيء.

يمكن أن تساعدها في التخطيط لقضاء عطلة نهاية الأسبوع بشكل ما، مثل النصح ببعض الأفلام لمشاهدتها أو أي من البرامج التلفزيونية، وأكثر من ذلك إن لم يكن لديها أي خطة للعطلة يمكنكم قضاءها معًا أو على الأقل الخروج لمكان خلال العطلة مثل مشاهدة فيلم في السينما أو حضور حفلة في مكان ما.

اقرأ أيضًا: 5 أمور أكثر ما تتمنى المرأة سماعه من الرجل .. تعرف إليها

8 – هل من الممكن أن نلتقي مرة أخرى؟

هذا السؤال يجب أن يكون من أخر الأسئلة التي تطرحها خلال اللقاء، ومن خلال الإجابة عليه بالتأكيد ستعرف عن مستقبل العلاقة بينكم. إن نجحتم في تحديد موعد اللقاء القادم أو إن وافقت بالأحرى على لقاء أخر ففي الغالب إنك نلت إعجابها واهتمامها وستستمر العلاقة بينكم.

الجواب على هذا السؤال يكشف عن مدى الاهتمامات المشتركة التي توضحت بينكم خلال أول لقاء تعارف وعن الكيمياء العاطفية التي تشكلت فيما بينكم والتي على أساسها يتحدد إذا ما كانت ستستمر العلاقة أما لا.

هذه كانت أهم وأفضل الأسئلة التي يمكن الخوض فيها خلال اللقاء الأول، هذه الأسئلة ستجنبك الكثير من التوتر والإحراج الذي يحصل عادةً في اللقاء الأول ويجعل الأمور تسير على نحو أفضل بالنسبة للطرفين معًا.