تابعونا على

الأناقة الصحة

هذه هي أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال

لم يعد من المفضل لجميع الرجال تقريبًا ترك الكثير من الشعر على أجسامهم وخاصة في المناطق الحساسة التي تحتاج لعناية خاصة، وبالتالي صار الرجال يلجؤون إلى حلاقة الشعر في تلك الأماكن للعديد من الأسباب.

منها للمحافظة على نظافة تلك الأماكن على الرغم من إمكانية المحافظة على نظافتها بوجود الشعر، بالإضافة إلى تجنب انبعاث الروائح الكريهة منها خاصة في الأجواء الحارة مع التعرق، مما يجعل وجود الشعر فيها يتسبب بظهور الروائح منها، ولعل السبب الأهم لإقبال الرجال على التخلص من شعر المناطق الحساسة هو لغايات جمالية.

مهما يكن السبب الذي قد يدفعك للتخلص من الشعر في تلك الأماكن، هنا في هذا المقال سنتعرف إلى أفضل أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال والطرق الأنسب والآمن لاستخدامها.

هذه هي أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال

أفضل أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال

الشفرات

الكثير من الرجال يستخدمون شفرات الحلاقة العادية للتخلص من الشعر في هذه الأماكن، مثلما يستخدمون الشفرات في حلاقة شعر الذقن مثلًا، دون علمهم إن الأمر يتغير. حيث إن طبيعة البشرة في الأماكن الحساسة تختلف عنها في المناطق الأخرى من الجسم وبالتالي تختلف أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال عنها في أماكن أخرى من الجسم.

الجلد في المناطق الحساسة يكون رقيق أكثر من أي منطقة أخرى في الجسم وبالتالي يلزمه عناية خاصة عندما يتعلق الأمر بإزالة الشعر، وبالتالي الشفرات قد تسبب الجروح لهذه المنطقة رقيقة الجلد مما يسهل تضررها، فضلًا عن إمكانية التحسس أو التهيج وظهور الحروق على البشرة جراء استخدام الشفرة عليها. وطبعًا هذا الكلام ينطبق على الشفرات بكل أنواعها وأمواس الحلاقة.

ماكينات الحلاقة

استخدام ماكينات الحلاقة الكهربائية للتخلص من الشعر في المنطقة الحساسة يبدو أفضل من الشفرات وأمواس الحلاقة، كون الماكينة لا تكون حادة على البشرة الرقيقة كما الشفرة، وإمكانية تسببها بجروح أو حروق أو تحسس أو تهيج للبشرة يبقى أقل بكثير منه مع الشفرات والأمواس. كون الماكينة لا تعتمد على قطعة معدنية حادة لقص الشعر بشكل كامل من جذوره.

صحيح إن الماكينات لا تقوم كما الشفرة بقص الشعر من جذوره تمامًا، حيث إنه عند استخدام الماكينة يبقى الشعر نابت بعض الشيء، ولكن بشكل قليل جدًا وبالكاد يمكن رؤيته، ولكن ما يجعل الماكينة مفضلة على الشفرة كما ذكرنا مناسبتها للمناطق التي تكون البشرة فيها رقيقة وبالتالي إمكانية الضرر قليلة جدًا مع الماكينات.

احرص للحصول على نوع جيد من الماكينات، وخصص واحدة للمناطق الحساسة فقط بحيث لا تستخدمها على المناطق الأخرى من الجسم، لأنه تتوافر على البشرة في تلك الأماكن من الجسم أنواع من البكتيريا، لذلك لا ينصح باستخدام نفس أداة الحلاقة على كامل الجسم. يذكر إنه تتوافر بعض الماكينات المقاومة للماء بحيث يمكن استخدامها في الحمامات بسهولة.

اقرأ أيضًا: أفضل ماكينات الحلاقة للرجال

الشمع

استخدام الشمع للتخلص من الشعر شائع بكثرة بين النساء على وجه التحديد، ولكن مؤخرًا مع تزايد اهتمام الرجال بهذه الأمور صار البعض منهم أيضًا يستخدمه لإزالة الشعر لديه. وتعتبر هذه الطريقة أيضًا من الطرق الأمنة والصحية ولا تشتمل على الكثير من المخاطر باستثناء بعض الأشخاص التي قد يواجهون مشاكل تتعلق بالحساسية من الشمع والمواد المكونة له. ولكن من الضروري الإشارة إلى إن هذه العملية تسبب الكثير من الألم عند استخدامها لذلك يجب القيام بها بحذر وعناية.

كذلك عندما يكون الشعر طويل بما فيه الكفاية لا ينصح باستخدام الشمع فورًا لأن ذلك سيسبب الكثير من الألم وقد يؤدي إلى حصول تمزقات في الجلد، لذا من الأفضل استخدام الشمع خلال فترات قصيرة وعدم السماح بزيادة طوله كثيرًا وفي حال كان طويل يتم إزالته بالماكينة، وفي الحالات التي يكون فيها الشخص يعاني من حساسية جلدية أو يستخدم كريمات أو مستحضرات علاجية للبشرة مثل أدوية حب الشباب هنا ينصح بتجنب استخدام الشمع حتى الانتهاء من استخدام تلك المستحضرات.

الليزر

واحدة من أحدث طرق التخلص من الشعر وأكثرها تطورًا حتى اليوم، وأفضل ما في هذه الطريقة إنه بعد التعرض لأشعة الليزر لن يعود يظهر الشعر ثانيةً بتاتًا في المناطق التي استخدم عليها الليزر. وصار كل من النساء والرجال يلجؤون لهذه العملية للتخلص بشكل نهائي من الشعر في الأماكن الغير مرغوب فيها ظهور الشعر.

أما مساوئ هذه الطريقة تكمن في إمكانية التسبب بالحروق وتصبغات دائمة للجلد جراء أشعة الليزر، تغير في لون الجلد جراء تأثير الاشعة على صبغة الميلانين، وأكثر ما يظهر هذا التأثر على أصحاب البشرة الغامقة. في حال وصلت هذه الأشعة إلى العين من الممكن أن تسبب لها مشاكل خطيرة.

الكريمات

يلجأ البعض لكريمات إزالة الشعر للتخلص من الشعر في تلك الأماكن، وشأنها شأن غيرها من أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال فأن الكريمات لها سلبياتها وإيجابياتها. حيث تعتبر كريمات إزالة الشعر من أقل الوسائل تكلفة مادية ولا تسبب الألم عند استخدامها.

ولكن من الممكن أن تسبب التحسس لبعض أنواع البشرة، وتحتاج لإعادة الاستخدام على فترات قصيرة مثلها مثل الشفرات والشمع. ولا يجب استخدامها على الحروق، وينصح دائمًا بالحصول على الأنواع الجيدة وتجنب الأشكال الرخيصة الرديئة منها والتي قد تسبب الكثير من الضرر للجلد على المدى الطويل نتيجة المركبات الكيمياوية فيها.

اقرأ أيضًا: أفضل كريمات إزالة الشعر للرجال .. اختار ما يناسبك

هذه هي أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال

نصائح لإزالة الشعر من المناطق الحساسة

بعد أن تعرفت إلى وسائل أدوات حلاقة المناطق الحساسة للرجال وإيجابيات وسلبيات كل منها، صار بإمكانك اختيار الأسلوب المناسب للتخلص من الشعر لديك في المناطق التي لا تريد فيها وجود الشعر. بالإضافة لذلك، هذه مجموعة نصائح من الضروري أخذها بالاعتبار عند حلاقة المناطق الحساسة لضمان سلامة تلك الأماكن من الجسم.

  • من الضروري استخدام الأداة المناسبة وعدم التجريب للكثير من الوسائل والأدوات، بالإضافة إلى المحافظة على نظافة هذه الأداة وعدم استخدمها لكل أجزاء الجسم.
  • في حال تواجد شعر طويل من الأفضل أولًا استخدام المقص للتخفيف من طوله حتى يبقى الشعر الناعم القصير فقط، ثم استخدام الشفرة أو الماكينة أو أي من الأدوات التي تستخدمها عادةً.
  • يفضل أن تكون في حوض استحمام ساخن أثناء حلاقة المناطق الحساسة، وتجنب الحلاقة بينما تكون واقف أو جالس على كرسي كما يفعل الكثير من الرجال.
  • الحذر والعناية عند الحلاقة لتجنب التسبب بأي جروح لتلك الأماكن التي تكون فيها طبقة البشرة رقيقة وتحتاج لعناية خاصة عند استخدام أي من أدوات الحلاقة عليها.
  • من الجيد استخدام الكريمات والمستحضرات المناسبة قبل وبعد الحلاقة، وذلك للمحافظ على رطوبة البشرة فيها وتجنب التسبب بتهيج أو حساسية للبشرة نتيجة الحلاقة.
  • وأخيرًا لا تنسى تنظيف وتعقيم الأدوات المستخدمة في كل مرة عند الحلاقة، وحتى قبل وبعد الحلاقة أيضًا.